وفاة الفنانة مديحة يسري بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 97 عاما

وفاة الفنانة مديحة يسري بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 97 عاما
نقدم لكم اليوم موضوعاً جديداً تحت عنوان وفاة مديحة يسري عن عمر يناهز 97 عاما بعد صراع مع المرض ورحلة عطاء أثرت الحياة الفنية، حيث يبحث الكثير عن وفاة مديحة يسري فى محرك البحث الشهير “جوجل” خلال هذه الساعات القليلة، فالفنانة أثرت الحياة الفنية فى مصر بفنها، وقد تم اختيارها كواحدة من أجمل وجوه فى العالم فى فترة الأربعينيات، كما لقبها المصريون بسمراء النيل، ولذلك كان من المهم كتابة هذا المقال من خلال موقعنا نجوم مصرية عن الفنانة القديرة مديحة يسري التي توفيت بعد صراع مع المرض بالأمس، وفى هذا المقال سنسرد لكم بعض التفاصيل عن الفنانة، فإلى نص المقال.

وفاة مديحة يسري

توفيت الفنانة مديحة يسري عن عمر يناهز 97 عاما بعد أن صارعت المرض لفترة ليست بالقليلة، حيث قضت الفنانة أخر سنوات عمرها على كرسي متحرك، وكانت لازمة لفراش المرض وقد وافتها المنية في مستشفى المعادي العسكري بالعاصمة المصرية القاهرة، وقد تأثر الكثير من المصريين بوفاة الفنانة التى كان يكنون لها كل الحب والتقدير، فهى فنانة من زمن الفن الجميل.

تفاصيل عن حياة الفنانة

ولدت الفنانة مديحة يسري عام 1921، وكان أول أفلامها  فيلم “ممنوع الحب” أمام الموسيقار محمد شعبد الوهاب في عام 1942.
عام 1923 كانت أول بطولة في فيلم “أحلام الشباب” أمام الموسيقار فريد الأطرش.
قدمت “يسرى”، الكثير من الأفلام وقد تخطوا 90 فيلما، ومنها “حياة أو موت” مع الفنان عماد حمدي، و”الخطايا” مع المطرب عبد الحليم حافظ، و”أيوب” مع الممثل العالمي عمر الشريف، وكان آخر أفلامها فيلم “الإرهابي” مع الزعيم عادل إمام في عام 1994.
  قامت بأدوار مهمة فى المسلسلات التليفزيونية وقد بلغ عددهم 12 مسلسلا منها “هوانم غاردن سيتي”، و”وداعا يا ربيع العمر”، و”الباقي من الزمن ساعة”.
أنتجت الكثير من الأفلام السينمائية ومنها “الأفوكاتو مديحة” في عام 1950، و”وفاء للأبد” في عام 1953، و”قلب يحترق” في عام 1959.
فى نهاية فترة التسعينات تم تعيينها لتكون عضوة بمجلس الشورى المصرى من الرئيس السابق حسنى مبارك.
تزوجت من المطرب محمد فوزى وأنجبت منه ابنها عمرو الذى مات فى عمر 26 سنة فى حادث سيارة.
محمد كريم
@مرسلة بواسطة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع نتيجة نت - ابحث عن محتوي أي موضوع .

إرسال تعليق