ندوة لمناهضة الإدمان بحقوق المنصورة على هامش حملة عيشها صح لمكافحة الادمان

ندوة لمناهضة الإدمان بحقوق المنصورة على هامش حملة عيشها صح لمكافحة الادمان
كتبت: فاطمة عوض
استضاف اليوم كلية الحقوق ندوة لمناهضة المخدرات على هامش حملة عيشها صح التى ينظمها قسم الطب الشرعى والسموم الإكلينيكية بطب المنصورة بالتعاون مع صندوق مكافحة الإدمان خلال  الفترة من 4-7 مارس 2018 مدرج ا.د/ عبد الهادى النجاربكلية الحقوق بجامعة المنصورة، وتحت رعاية ا.د/ محمد حسن القناوى و ا.د/ شريف خاطر عميد حقوق المنصورة

حضور الندورة

حضر الندوة كل من ا.د/ تامر صالح وكيل حقوق المنصورة للدراسات العليا والبحوث- ا.د/ سحر الدكرورى رئيس قسم الطب والسموم الإكلينيكية بطب المنصورة – العقيد/ مفيد فوزى رئيس منطقة شرق الدلتا بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات –  ا.د/ مصطفى عمر أستاذ الطب النفسى بجامعة المنصورة – د/ ولاء عبد الفتاح مدرس بكلية التربية الرياضية جامعة المنصورة – ا/ محمد الشافعى ممثل صندوق مكافحة الإدمان بالدقهلية – د/ رانيا حامد أستاذ الطب الشرعى المساعد بطب المنصورة – د/ ريم خالد مدرس الطب الشرعى بطب المنصورة بالإضافة لعدد من طلاب حقوق المنصورة

وكد ا.د/ تامر صالح على تقدم الأمم بفضل عقول شبابها الذى يتم استهدافه وتدميره من خلال العدو فيفسد ويتغاضى عن القيام بدوره الريادى فى نهضة وطنه ومن هنا كان لزاما تنظيم هذه الحملة التى تعمل على تحصين ابنائنا من أخطار الادمان والمخدرات

و شكرت ا.د/ سحر الدكرورى كلية الحقوق لاستضافتها هذه الندوة وأشارت للحملة الأولى التى تم تنظيمها فبراير وترتب هذه الحملة الثانية عليها بهدف توعية الشباب بمخاطر المخدرات وبحث سبل علاجهم من خلال استضافة عدد من الكليات بالجامعة لندوات مكافحة الادمان مع تنظيم يوم رياضى بنهاية الحملة

المخدرات في مصر

و استعرضت إحصائيات عن المخدرات فى مصر تشير لاحتلال الحشيش والبانجو مقدمة العناصر المخدرة المنتشرة عام 2015 وتصدر الترامادول لمقدمة المواد المخدرة الأكثر انتشارا عام 2017 و توضيح خطورة المواد المخدرة الجديدة خاصة الاستروكس الذى تدخل فى تكوينة مواد غير ممنوعة ولكن يضيف على التجار مادة الكيتامين التى تسبب أمراض نفسية خطيرة قد تؤدى للوفاة .

و طالب محمد الشافعى الشباب بعدم الياس واللحوء للتدخين والمخدرات وان ينظروا نظرة تفاؤلية للحياة.

شدد العقيد مفيد فوزى على مواجهة مصر لحرب عن طريق إغراق شبابها فى المخدرات التى تأتى إلينا من دول معادية مستعرضا قصص عملية عن مدمنين أضروا بصحتهم وبعائلاتهم ومنهم من قد حياته نتيعة إدمان المخدرات

 وتم استعراض أهم أنواع المخدرات ومنها مخدر جديد اسمه الفلاكا وهو مايطلق عليه ايضا الزومبي وتم توريده لمصر من الصين ويتم بيعها وشراءها اونلين ورخيصه الثمن وتسمي بالزومبي لان المتعاطي يمشي بخطوات بطيئه مثل الزومبي وهي اقوي عشر مرات من الكوكين وتذود الاحساس بالمتعة وزياده فى درجات حراره الجسم وحركات لا اراديه
 .
وتم عرض فقره بعنوان السعاده وطرق البحث عنها فالسعاده توجد في النجاح والتفوق لذلك يلجاء المدمن للتعاطي  بحثا عنها وتعتبر اخطر الطرق بحثا  لانها تعمل بمثابه خطف للعقل وتغيبه والقضاء علي الخلايا العصبيه فيه واخذ قرارات خاطئة

وتم التأكيد أن الادمان مشكله عالميه وليست في مصر فقط.فبسبب القرارات الصارمه والقانون تحاول الجهات.. الي بيع منتجاتها بالتحايل وتضليل القانون وذلك عن طريق جعلها في هيئه بخور او جعلها في فئه غير قابله لاستخدام الادامي او زرعها وابيعها علي هيئه نبات يتم اكله وبعد دقائق من اكله تبداء الهلاوس والاخطر من ذلك هو الاستروكس وذلك لانها خلطه كيميائيه ،وحتي الان وصل البحث ال1900حاله زومبي حقيقي .
[ودعت الدكتوره سحر الدكرورى الي توصيل رساله وهي ان الادمان مرض مزمن  وثانيا ذو طبيعه منتكسة اي يمكنه الارتداد في اي لحظه كانت ويجب الرعايه والعلاج سوا علاج كيميائي وسلوكي وتنميه بشريه ونفسي وممارسه الرياضه والتاهيل النفسي والنشاطات الطبييعه  لذلك لايحتاج الي عياده بل يحتاج الي مصحه كامله لرعايته والاهتمام به .
قدمت الدكتوره داليا عبد اللطيف طرق عده للاقلاع عن التدخين باعتباره ادمان بإجماع اطباء عده والدليل علي ذلك اعراض الانسحاب التي تطرأ علي المتعاطي مثل ذياده الكحه والصداع وغيرها لذلك وجب تدخل العلاج الكيميائي وتم تكوين برامج عده للاقلاع
محمد كريم
@مرسلة بواسطة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع نتيجة نت - نتيجة الثانوية العامة 2018 بالإسم ورقم الجلوس .

إرسال تعليق